التعلم عالي الأداء

التعلم عالي الأداء في مدرسة البحث العلمي

يساعدنا اتباع نهج التعلم عالي الأداء القائم على البحث في بناء الكفاءات المعرفية التي تقود الشاب إلى التقدم ليس أكاديميًا في المدرسة فحسب، وإنما من خلال تزويد طلبتنا بالمهارات والسمات التي سيحتاجونها للنجاح في تعلمهم العالي وفي اختيارهم لوظائف المستقبل.

نقوم بتضمين فلسفة التعلم عالي الأداء في جميع المراحل الدراسية في مدرستنا. لا نخبر طلابنا أبدًا أنهم لا يستطيعون الإنجاز، هم فقط لم يفعلوا ذلك بعد، ولكنهم ومع مزيد من الممارسة والمثابرة سيفعلون ذلك.

نقوم بتضمين فلسفة التعلم عالي الأداء في جميع المراحل الدراسية في مدرستنا. لا نخبر طلابنا أبدًا أنهم لا يستطيعون الإنجاز، هم فقط لم يفعلوا ذلك بعد، ولكنهم ومع مزيد من الممارسة والمثابرة سيفعلون ذلك.

Visit HPL Website

ما هو نهج التعلم عالي الأداء؟

يعتمد التعلم عالي الأداء على أبحاث من علم النفس المعرفي، وتعليم الموهوبين وعلم الأعصاب، وعلى ثلاثين عام من الخبرة العملية للمعلمين في أكثر من ست عشرة دولة. تنطلق فلسفة التعلم عالي الأداء من المبادئ الأساسية التالية:

  • الأداء الأكاديمي العالي هو هدف يمكن تحقيقه للجميع
  • يمكننا تعليم الطلاب بشكل منهجي كيف يكونون “أذكياء” وكيف ينجحون في المدرسة
  • تنتج المدارس ذات المستوى العالمي طلابًا يتمتعون بالثقة الفكرية والاجتماعية على حد سواء، ومستعدون للدراسة الجامعية، كما أنهم مستعدون لبيئة العمل، وللحياة مع تمتعهم بنظرة عالمية تحفز لديهم الاهتمام بالآخرين
  • هناك عشرون خاصية عامة يحتاج الطلاب إلى تطويرها إذا أرادوا أن يكونوا من ذوي الأداء العالي في المجالات المعرفية (ACPs)
  • كما أن هناك أيضًا عشر قيم ومواقف وسمات (VAAs) تعمل على تطوير تصرفات المتعلم الأوسع اللازمة للنجاح المعرفي على مدى الحياة.

بالإضافة إلى الفلسفة الأساسية، يوفر التعلم عالي الأداء إطارًا عمليًا يمكن لقادة المدارس استخدامه لإعادة تشكيل التعلم من خلال إشراك الطلاب وأولياء أمورهم بأنشطة مختلفة في رحلة التعلم، بالإضافة إلى تقديم التعليم باعتباره: السعي لتحقيق النجاح المعرفي. إن إطار العمل ليس عملية أخرى لتحسين المدرسة، أو برنامجًا تدريجيًا، ولكنه بدلاً من ذلك يحدد الأجزاء المكونة اللازمة لجعل التعلم عالي الأداء حقيقة واقعة.

بالإضافة إلى الفلسفة الأساسية، يوفر التعلم عالي الأداء إطارًا عمليًا يمكن لقادة المدارس استخدامه لإعادة تشكيل التعلم من خلال إشراك الطلاب وأولياء أمورهم بأنشطة مختلفة في رحلة التعلم، بالإضافة إلى تقديم التعليم باعتباره: السعي لتحقيق النجاح المعرفي. إن إطار العمل ليس عملية أخرى لتحسين المدرسة، أو برنامجًا تدريجيًا، ولكنه بدلاً من ذلك يحدد الأجزاء المكونة اللازمة لجعل التعلم عالي الأداء حقيقة واقعة.

نقوم بتضمين فلسفة التعلم عالي الأداء في جميع المراحل الدراسية. لا نخبر طلابنا أبدًا أنهم لا يستطيعون تحقيق ما يريدون لأنهم فقط لم يفعلوا ذلك بعد، ولكنهم مع دوام الممارسة والمثابرة سيحدثون ذلك.

ما نريد أن يطوره طلابنا

نحن نؤمن حقًا بأن جميع الأطفال يمكن أن يكونوا متعلمين عاليي الأداء ونسعى جاهدين لأن يتمتع جميع طلابنا بعقلية أداء تستوعب إمكاناتهم الكاملة. يعتمد التعلم عالي الأداء على إطار عمل يتضمن عشرين خاصية عامة يحتاج الطلاب إلى تطويرها ليكونوا متعلمين ذوي أداء عالٍ.

وتستند هذه الخصائص إلى العنوان الأبرز: “كيف يفكر المتعلمون ذوو الأداء العالي” (ACPs) و “كيف يتصرف المتعلمون ذوو الأداء العالي” (VAAs). وذلك ما تم تضمينه في مناهجنا الدراسية لتشكل جزءا من اللغة اليومية التي نستخدمها في المدرسة.

وتستند هذه الخصائص إلى العنوان الأبرز: “كيف يفكر المتعلمون ذوو الأداء العالي” (ACPs) و “كيف يتصرف المتعلمون ذوو الأداء العالي” (VAAs). وذلك ما تم تضمينه في مناهجنا الدراسية لتشكل جزءا من اللغة اليومية التي نستخدمها في المدرسة.

المواقف والسمات والقيم (VAAs)

متعاطف

  • متعاون

    في مدرسة البحث العلمي، يتعلم طلابنا البحث عن فرص لتلقي تغذية راجعة على أعمالهم؛ وتقديم وجهات نظرهم وأفكارهم بوضوح ودقة؛ والاستماع إلى آراء الآخرين؛ كما أن لديهم الرغبة والقدرة على العمل في فرق؛ ليصلوا إلى مجموعة متنوعة من الأدوار ويكونون قادرين على تقييم أفكارهم ومساهماتهم.

  • مهتم بمجتمعه

    يتعلم طلابنا القدرة على معرفة المساهمة التي يمكنهم تقديمها للمجتمع لصالح أولئك الأقل حظًا؛ إظهار المواطنة والشعور بأخلاقيات المجتمع والاعتراف بالاختلافات وكذلك أوجه التشابه بين الناس والشعوب؛ هم على دراية بالتراث الثقافي الخاص بهم وتراث الآخرين ويستطيعون مراعاة القضايا الأخلاقية والمعنوية التي تثيرها دراساتهم.

  • واثق

    يتعلم طلابنا في مدرسة البحث العلمي تطوير الثقة بمعرفتهم وفهمهم وعملهم؛ كما أنهم يجيدون التعرف على الوقت الذي يحتاجون فيه إلى تغيير قناعاتهم بناءً على معلومات إضافية أو حجج يقدمها الآخرون؛ كما يحسنون التعامل مع التحديات والمواقف الجديدة، حينما يكونون تحت نوع من الضغط.

رشيق

  • مهارة الاستفسار

    يستكشف طلابنا كيفية امتلاك القدرة على أن يكونوا فضوليين؛ كن على استعداد للعمل بمفردك؛ كن استباقيا حريصا على التعلم، اعرض مشروعك وفكر بشكل مستقل، اعترض على الافتراضات واطلب أدلة للتأكيدات؛ سيطر بفاعلية على التعلم الخاص بك؛ الانتقال من استيعاب المعرفة والإجراءات إلى تطوير وجهات نظرهم وحلولهم الخاصة.

  • مبدع وجريء

    يتعلم طلابنا أن يكونوا منفتحين ومرنين في عمليات تفكيرهم؛ كما يظهرون الرغبة في الإبداع وابتكار حلول جديدة ومتعددة لمشكلة معينة أو موقف؛ تكييف نهجهم حسب الحاجة؛ المفاجأة وإظهار الأصالة في عملهم، وتطوير أسلوب شخصي؛ وسع الحيلة والمبادرة عند تقديم الحلول لمشكلات صعبة.

  • ذو عقلية منفتحة

    يتمتع طلابنا بالقدرة على إلقاء نظرة موضوعية على الأفكار والمعتقدات المختلفة؛ مما يجعلهم أكثر تقبلاً للأفكار والمعتقدات الأخرى المستندة على الحجج التي يقدمها الآخرون؛ مع المرونة في تغيير الأفكار إذا كان هناك دليل مقنع للقيام بذلك.

  • المخاطرة

    يتمتع طلابنا بالقدرة على إظهار الثقة؛ وتجربة أفكار وتأثيرات جديدة؛ كما يمتلكون مهارة التخمين، ويجيدون العمل في سياقات غير مألوفة؛ متجنبين الوصول إلى استنتاجات عجلة؛ بعيدا عن الشك.

العمل الجاد

  • التدريب

    يتمتع طلابنا بالقدرة على التدرب والاستعداد من خلال تكرار نفس العمليات ليصبحوا أكثر كفاءة.

  • المثابرة

    يتعلم طلابنا مواجهة الصعوبات والعوائق وعدم الاستسلام لها؛ في إطار من الاجتهاد والعمل الجاد وبشكل منهجي؛ لن تكون راضيًا حتى يتم تحقيق الجودة العالية والدقة المناسبة والنتائج المرجوة.

  • الصمود

    يتعلم طلابنا التغلب على الإخفاقات؛ كن واثقًا ومركّزًا ومرنًا ومتفائلاً؛ والزم مساعدة الآخرين على المضي قدمًا في مواجهة الشدائد.

المواقف والسمات والقيم (VAAs)

متعاطف

  • متعاون

    في مدرسة البحث العلمي، يتعلم طلابنا البحث عن فرص لتلقي تغذية راجعة على أعمالهم؛ وتقديم وجهات نظرهم وأفكارهم بوضوح ودقة؛ والاستماع إلى آراء الآخرين؛ كما أن لديهم الرغبة والقدرة على العمل في فرق؛ ليصلوا إلى مجموعة متنوعة من الأدوار ويكونون قادرين على تقييم أفكارهم ومساهماتهم.

  • مهتم بمجتمعه

    يتعلم طلابنا القدرة على معرفة المساهمة التي يمكنهم تقديمها للمجتمع لصالح أولئك الأقل حظًا؛ إظهار المواطنة والشعور بأخلاقيات المجتمع والاعتراف بالاختلافات وكذلك أوجه التشابه بين الناس والشعوب؛ هم على دراية بالتراث الثقافي الخاص بهم وتراث الآخرين ويستطيعون مراعاة القضايا الأخلاقية والمعنوية التي تثيرها دراساتهم.

  • واثق

    يتعلم طلابنا في مدرسة البحث العلمي تطوير الثقة بمعرفتهم وفهمهم وعملهم؛ كما أنهم يجيدون التعرف على الوقت الذي يحتاجون فيه إلى تغيير قناعاتهم بناءً على معلومات إضافية أو حجج يقدمها الآخرون؛ كما يحسنون التعامل مع التحديات والمواقف الجديدة، حينما يكونون تحت نوع من الضغط.

رشيق

  • مهارة الاستفسار

    يستكشف طلابنا كيفية امتلاك القدرة على أن يكونوا فضوليين؛ كن على استعداد للعمل بمفردك؛ كن استباقيا حريصا على التعلم، اعرض مشروعك وفكر بشكل مستقل، اعترض على الافتراضات واطلب أدلة للتأكيدات؛ سيطر بفاعلية على التعلم الخاص بك؛ الانتقال من استيعاب المعرفة والإجراءات إلى تطوير وجهات نظرهم وحلولهم الخاصة.

  • مبدع وجريء

    يتعلم طلابنا أن يكونوا منفتحين ومرنين في عمليات تفكيرهم؛ كما يظهرون الرغبة في الإبداع وابتكار حلول جديدة ومتعددة لمشكلة معينة أو موقف؛ تكييف نهجهم حسب الحاجة؛ المفاجأة وإظهار الأصالة في عملهم، وتطوير أسلوب شخصي؛ وسع الحيلة والمبادرة عند تقديم الحلول لمشكلات صعبة.

  • ذو عقلية منفتحة

    يتمتع طلابنا بالقدرة على إلقاء نظرة موضوعية على الأفكار والمعتقدات المختلفة؛ مما يجعلهم أكثر تقبلاً للأفكار والمعتقدات الأخرى المستندة على الحجج التي يقدمها الآخرون؛ مع المرونة في تغيير الأفكار إذا كان هناك دليل مقنع للقيام بذلك.

  • المخاطرة

    يتمتع طلابنا بالقدرة على إظهار الثقة؛ وتجربة أفكار وتأثيرات جديدة؛ كما يمتلكون مهارة التخمين، ويجيدون العمل في سياقات غير مألوفة؛ متجنبين الوصول إلى استنتاجات عجلة؛ بعيدا عن الشك.

العمل الجاد

  • التدريب

    يتمتع طلابنا بالقدرة على التدرب والاستعداد من خلال تكرار نفس العمليات ليصبحوا أكثر كفاءة.

  • المثابرة

    يتعلم طلابنا مواجهة الصعوبات والعوائق وعدم الاستسلام لها؛ في إطار من الاجتهاد والعمل الجاد وبشكل منهجي؛ لن تكون راضيًا حتى يتم تحقيق الجودة العالية والدقة المناسبة والنتائج المرجوة.

  • الصمود

    يتعلم طلابنا التغلب على الإخفاقات؛ كن واثقًا ومركّزًا ومرنًا ومتفائلاً؛ والزم مساعدة الآخرين على المضي قدمًا في مواجهة الشدائد.

خصائص الأداء المعرفي المتقدم (ACPS)

التفكير الواعي

  • التحليل والإدراك: لدى طلابنا القدرة على استخدام مجموعة واسعة من أساليب التفكير ونقل المعرفة ويجيدون استخدامها في مختلف الظروف.
  • التنظيم الذاتي: يتعلم طلابنا مراقبة وتقييم وتصحيح ذواتهم.
  • التخطيط الاستراتيجي: يتعلم طلابنا كيفية التعامل مع تجارب التعلم الجديدة من خلال محاولة ربطها بالمعرفة أو المفاهيم الموجودة وبالتالي تحديد طريقة مناسبة للتفكير في العمل.
  • الثقة الفكرية: يتعلم طلابنا التعبير عن وجهات النظر الشخصية بناءً على الأدلة والبراهين.

الربط

  • التعميم: يظهر طلابنا القدرة على رؤية كيف يمكن استقراء ما يحدث في حالة معينة إلى حالات أخرى مماثلة.
  • العثور على صلة: يظهر طلابنا القدرة على استخدام اتصالات من التجارب السابقة للبحث عن التعميمات المحتملة.
  • التفكير بالصورة الكاملة: يظهر طلابنا القدرة على العمل مع الأفكار الكبيرة والمفاهيم الشاملة.
  • التجريد: يظهر طلابنا القدرة على الانتقال من الملموسات إلى المجردات بسرعة كبيرة.
  • الخيال: يظهر طلابنا القدرة على تمثيل مشكلة وتصنيفها فيما يتعلق بمعرفة سابقة أكثر شمولاً وترابطاً.
  • رؤية وجهات نظر بديلة: يظهر طلابنا القدرة على أخذ وجهات نظر الآخرين والتعامل مع التعقيد والغموض.

التحليل

  • التفكير النقدي أو المنطقي: يظهر طلابنا القدرة على الاستنتاج والتخمين والحكم والبحث عن أدلة داعمة.
  • الدقة: يظهر طلابنا القدرة على العمل بفعالية ضمن قواعد النطاق المعطى.
  • حل المشكلات المعقدة والمتعددة الخطوات: يظهر طلابنا القدرة على تقسيم المهمة إلى عدة خطوات، واتخاذ قرار بشأن النهج المناسب، ثم التصرف بناء على ذلك.

الإنشاء

  • الفكر الخلاق: يظهر طلابنا القدرة على فهم القواعد وتطويعها لعمل أشياء جديدة ضمن القوانين
  • التفكير المرن: يظهر طلابنا القدرة على التخلي عن فكرة من أجل أخرى أفضل منها أو لتوليد حلول متعددة
  • التفكير بطلاقة: طلابنا يظهرون القدرة على توليد الأفكار باستمرارية
  • الأصالة: طلابنا يظهرون القدرة على تصور شيء جديد تمامًا
  • التفكير المتطور: يظهر طلابنا القدرة على خلق أفكار جديدة من خلال البناء على الأفكار الموجودة أو التحول عنها

الإدراك

  • التلقائية: يظهر طلابنا القدرة على استخدام بعض المهارات بسهولة كبيرة حيث إن هذه المهارة لم تعد تتطلب تفكيرا نشطا منهم.
  • السرعة والدقة: يظهر طلابنا القدرة على العمل بسرعة ودقة

خصائص الأداء المعرفي المتقدم (ACPS)

التفكير الواعي

  • التحليل والإدراك: لدى طلابنا القدرة على استخدام مجموعة واسعة من أساليب التفكير ونقل المعرفة ويجيدون استخدامها في مختلف الظروف.
  • التنظيم الذاتي: يتعلم طلابنا مراقبة وتقييم وتصحيح ذواتهم.
  • التخطيط الاستراتيجي: يتعلم طلابنا كيفية التعامل مع تجارب التعلم الجديدة من خلال محاولة ربطها بالمعرفة أو المفاهيم الموجودة وبالتالي تحديد طريقة مناسبة للتفكير في العمل.
  • الثقة الفكرية: يتعلم طلابنا التعبير عن وجهات النظر الشخصية بناءً على الأدلة والبراهين.

الربط

  • التعميم: يظهر طلابنا القدرة على رؤية كيف يمكن استقراء ما يحدث في حالة معينة إلى حالات أخرى مماثلة.
  • العثور على صلة: يظهر طلابنا القدرة على استخدام اتصالات من التجارب السابقة للبحث عن التعميمات المحتملة.
  • التفكير بالصورة الكاملة: يظهر طلابنا القدرة على العمل مع الأفكار الكبيرة والمفاهيم الشاملة.
  • التجريد: يظهر طلابنا القدرة على الانتقال من الملموسات إلى المجردات بسرعة كبيرة.
  • الخيال: يظهر طلابنا القدرة على تمثيل مشكلة وتصنيفها فيما يتعلق بمعرفة سابقة أكثر شمولاً وترابطاً.
  • رؤية وجهات نظر بديلة: يظهر طلابنا القدرة على أخذ وجهات نظر الآخرين والتعامل مع التعقيد والغموض.

التحليل

  • التفكير النقدي أو المنطقي: يظهر طلابنا القدرة على الاستنتاج والتخمين والحكم والبحث عن أدلة داعمة.
  • الدقة: يظهر طلابنا القدرة على العمل بفعالية ضمن قواعد النطاق المعطى.
  • حل المشكلات المعقدة والمتعددة الخطوات: يظهر طلابنا القدرة على تقسيم المهمة إلى عدة خطوات، واتخاذ قرار بشأن النهج المناسب، ثم التصرف بناء على ذلك.

الإنشاء

  • الفكر الخلاق: يظهر طلابنا القدرة على فهم القواعد وتطويعها لعمل أشياء جديدة ضمن القوانين
  • التفكير المرن: يظهر طلابنا القدرة على التخلي عن فكرة من أجل أخرى أفضل منها أو لتوليد حلول متعددة
  • التفكير بطلاقة: طلابنا يظهرون القدرة على توليد الأفكار باستمرارية
  • الأصالة: طلابنا يظهرون القدرة على تصور شيء جديد تمامًا
  • التفكير المتطور: يظهر طلابنا القدرة على خلق أفكار جديدة من خلال البناء على الأفكار الموجودة أو التحول عنها

الإدراك

  • التلقائية: يظهر طلابنا القدرة على استخدام بعض المهارات بسهولة كبيرة حيث إن هذه المهارة لم تعد تتطلب تفكيرا نشطا منهم.
  • السرعة والدقة: يظهر طلابنا القدرة على العمل بسرعة ودقة